قلـــــق إنتظـــــار شــــريك الحيــــــاة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قلـــــق إنتظـــــار شــــريك الحيــــــاة

مُساهمة من طرف حبيبي يارسول الله في الخميس نوفمبر 24, 2011 7:29 pm

قلق إنتظار شريك الحياة !!!!!!!!!!!!!!!


قد يتعرض البعض لضغوط من الأهل والمجتمع في فترة ما قبل الزواج، فيصاب بالقلق والإكتئاب ..
فكيف يتصرف مع هذه الضغوط؟

¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤

اعلم أن هذا إختبـار صدق الإيـمـان .. فالله يبتليك لإختبار صدق إيمانك.
قال تعالى {أَحَسِبَ النَّاس أَن يترَكوا أَن يَقولوا آَمَنَّا وَهم لَا يفتَنونَ (2) وَلَقَد فَتَنَّا الَّذِينَ مِن قَبلِهِم فَلَيَعلَمَنَّ اللَّه الَّذِينَ صَدَقوا وَلَيَعلَمَنَّ الكَاذِبِين(3)} [العنكبوت].

¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤

كيــف تتــعامـل مـع قـلـق إنتظــار شريــك الحيــــــاة.؟

*****************

عليك بصدق اللجوء إلى الله والتضرع إليه لكي يدبر لك أمرك وينجيك من هذه الفتن .. قال تعالى {ادعوا رَبَّكم تَضَرّعًا وَخفيَةً إِنَّه لَا يحِبّ المعتَدِينَ } [الأعراف: 55]

¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤

حصّن نفسك بالذكر .. {وَاذكر رَبَّكَ فِي نَفسِكَ تَضَرّعًا وَخِيفَةً وَدونَ الجَهرِ مِنَ القَولِ بِالغدوِّ وَالآَصَالِ وَلَا تَكن مِنَ الغَافِلِين} [الأعراف: 205] .

¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤

ذِّل وإنكسر لله .. قال سبحانه وتعالى {إِنَّ الَّذِينَ عِندَ رَبِّكَ لَا يَستَكبِرونَ عَن عِبَادَتِهِ وَيسَبِّحونَه وَلَه يَسجدون} [الأعراف:206] ..

¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤

فالذل والإنكسار أفضل باب تدخل على الله منه

****************
اربط قلبك بـالصلاة، و أدم طرق الباب يوشك أن يفتح لك .. { إِلَّا المصَلِّينَ (22) الَّذِينَ هم عَلَى صَلَاتِهِم دَائِمونَ (23)} [المعارج].
: برهن على الإيمان بإيثار الله .. {وَالَّذِينَ فِي أَموَالِهِم حَقٌّ مَعلومٌ (24) لِلسَّائِلِ وَالمَحرومِ (25)}[المعارج]
: أعمل عمل فذّ كبير تتقرب به إلى الله .. {وَالَّذِينَ يصَدِّقونَ بِيَومِ الدِّينِ }[ المعارج:26 ].
: أحفظ الله يحفظك .. { وَالَّذِينَ هم لِفروجِهِم حَافِظونَ (29) إِلَّا عَلَى أَزوَاجِهِم أَو مَا مَلَكَت أَيمَانهم فَإِنَّهم غَير مَلومِينَ (30) فَمَنِ ابتَغَى وَرَاءَ ذَلِكَ فَأولَئِكَ هم العَادونَ (31)} [المعارج]. فعندما تحفظ نفسك وتحفظ جوارحك يحفظك الله فيعطيك من فضله.
: الإيمان أمانة فلا تضيع حق ربك .. { وَالَّذِينَ هم لِأَمَانَاتِهِم وَعَهدِهِم رَاعونَ} [ المعارج: 32 ] .. فإذا استودع قلبك الإيمان، فقد إصطفاك بنعمة عظيمة فحافظ عليها، و لا تنقض عهد الله من بعد ميثاقه.

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

: لا تضيع حقوق الناس .. { وَالَّذِينَ هم بِشَهَادَاتِهِم قَائِمونَ } [المعارج:33].
قال صلى الله عليه وسلم "النصر مع الصبر والفرج مع الكرب وإن مع العسر يسرًا، إن مع العسر يسرًا" [السلسة الصحيحة رقم(2382)]

¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤

: فاعلم أنك لن تنجح في أي شيء في حياتك إلا بالصبر، وكلما زاد صبرك زاد رزقك.
واعلم أن الله يعطيك بقدر، فهو يعطيك كل ما ينفعك و يصلحك، فلابد أن ترضى بما أعطاه لك .. "ذاق طعم الإيمان من رضي بالله ربًا وبالإسلام دينًا وبمحمد رسولًا" [رواه مسلم]

¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤

: فلو رضيت بقضاء الله لن تقلق ولن تكتئب ولن تحمل الهمّ أبدًا.
: أخيـرًا: أصــدق الله .. في طلب رضاه سبحانه وتعالى من الزواج، و سيصدقك لا محالة.
يقول النبي صلي الله عليه وسلم "ثلاثة حق علي الله أن يعينهم المجاهد في سبيل الله والمكاتب يريد الأداء والناكح الذي يريد العفاف" [حسنه الألباني، صحيح الجامع رقم (3050)]

¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤
فلو صدقت الله في أنه يكون سبيل العفاف، سيرزقك إياه .. وأكثّر من الدعاء بــ "اللهم أرزقني التقي والهدى والعفاف والغنى" .. والله سيدبر لك كل أمورك، بصدقك و حسن يقينك فيه سبحانه وتعالى.

_________________________________________________
avatar
حبيبي يارسول الله

عدد المساهمات : 115
تاريخ التسجيل : 08/11/2011
الموقع : www.tvquran.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قلـــــق إنتظـــــار شــــريك الحيــــــاة

مُساهمة من طرف حياة جديدة مع الله في الخميس نوفمبر 24, 2011 11:41 pm

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته


جزاكم اله كل الخير
رزق الله جميع بنات المسلمين ازواج صالحين وجعلهم خير زوجات لخير ازواج
avatar
حياة جديدة مع الله

عدد المساهمات : 479
تاريخ التسجيل : 08/11/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قلـــــق إنتظـــــار شــــريك الحيــــــاة

مُساهمة من طرف fares_al_sonaa20 في الأحد نوفمبر 27, 2011 7:18 pm

إن ثمة مفهوما غائبا عنا جميعا ....او عن أغلبنا .....ان هذا المفهوم هو من أهم المفاهيم التى تجعل الانسان مرتاحا مهما حدث....ان هذا المفهوم يجعلنا و برغم ((كل)) الظروف و ((كل)) التحديات ....يجعلنا مطمئنين
ان هذا المفهوم يا ساده ....((لعله خير))....كل الذى يحدث لى و لك و لكى ...عبارة عن خير .....و السؤال : هل فكر أحدنا فى قوله _صلى الله عليه وسلم_ ((و الشر ليس اليك))؟و لكن السؤال الاهم من هذا ...متى قال النبى هذه الكلمات؟ قالها حبيبنا صلى الله عليه وسلم عند وفاة ولده إبراهيم.......يا الله ....ما أصعبها من لحظات و ما اجملها من كلمات...........هل فكرنا فى مسألة شريك الحياه تحت هذا المنظار و من خلال هذا المفهوم ؟ أليس من المحتمل ان الله يدخر لك و لكى زوج المستقبل الذى يكون كفءا لك و كفءا لكى ؟؟؟
جزى الله كاتب هذا الموضوع المفيد للغايه خير الجزاء.

fares_al_sonaa20

عدد المساهمات : 61
تاريخ التسجيل : 08/11/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى